Sign In

مدينة الملك فهد الطبية

KFMC / مدينة الملك فهد الطبية / المركز الإعلامي / . / فهد الطبية تُنهي المرحلة الثانية من مشروع إفراد الغُرف بـ 68 غرفة

فهد الطبية تُنهي المرحلة الثانية من مشروع إفراد الغُرف بـ 68 غرفة

1/1/2018 12:00 AM

أكد المدير العام التنفيذي بمدينة الملك فهد الطبية الدكتور محمود اليماني بأن العمل على رفع مستوى البيئة العلاجية للمريض و تحقيق رضاه هي أحد أولويات مدينة الملك فهد الطبية، و هو ما سعت إليه من خلال مشروع تحويل الغرف المشتركة إلى مفردة في المدينة الطبية، جاء ذلك خلال تدشينه الغرف المفردة في مستشفى الأطفال التخصصي التي تم تجديدها بالكامل وفق أعلى المعايير و المواصفات الطبية والبيئية عالمياً، وهو المشروع الذي سيشمل المستشفيات الأربعة بالمدينة الطبية بواقع 140 غرفة مفردة، لافتاً إلى أن مدينة الملك فهد الطبية تُعنى بالحالات التخصُّصية التي تحتاج إلى عناية دائمة ومتابعة دقيقة للمريض، و تسعى للوصول إلى تقديم خدمات صحية عالية المستوى.

و قال:" التدشين الخاص بغرف الأطفال يمثل المرحلة الثانية للمشروع الذي تم تقسيمه على مراحل متعددة لصعوبة إخلاءها من المرضى مما قد يسبب تعطيل الخدمة السريرية، كون راحة المريض و خدمته هي أولوية لنا، و نهدف في ذلك إلى أن تكون بيئته صديقة للطفل من ناحية الألوان و الرسومات و جميع الأدوات الطبية المستخدمة واللوحات الفنية التي تربط المريض بالبيئة الخارجية لتكون ملائمة له، و إيجاد خصوصية تامة له من خلال تصميم و استخدام مواد من أحدث ما توصلت إليه السوق المحلية في مجال خدمة المرضى".

من جانبه أوضح مدير ادارة المشاريع بالمدينة الطبية المهندس سلمان الشلهوب بأن إجمالي الغرف التي تم تحويلها في المرحلة الأولى هو 36 غرفة كانت عبارةعن 18 غرفة مشتركة، مشيراً إلى أن المرحلة الثانية اشتملت على 34 غرفة مشتركة تحولت إلى 68 غرفة مفردة، أي 102 غرفة مفردة في المجمل، مؤكداً على أن المشروع سيستغرق 6 أشهر قبل مرحلة الاختبارات و الاستلام، و أضاف:" سنعمد في هذا المشروع على استخدام مواد مستدامة ومحافظة على الطبيعة بجودة عالية، إذ تمّ اعتماد مواد قابلة للتدوير من لحماية البيئة في الموقع، مثل استخدام أرضيات اللينوليوم

المكوّن بشكل كامل من مواد طبيعية غير مضرّة لصحة الانسان وقابلة لإعادة التدوير، بما ينعكس على تحسين مستوى البيئة العلاجية بتصميم غرف المرضى تصميماً يتماشى مع حالاتهم الصحية ويساعد على سرعة العلاج".

كما افتتح الدكتور محمود اليماني المكاتب الجديدة لتجربة المريض في الإدارة التنفيذية للتكامل و تحقيق رضا المرضى في المستشفى الرئيسي، لتكون قريبة للمريض و يسهل عليه الوصول لها، كما تم تنفيذه وفق أحدث التصاميم لتحقيق أكبر إنتاجية من الموظفين و توفير أفضل الخدمات للمستفيدمين منها داخل المدينة الطبية".