Sign In

مدينة الملك فهد الطبية

KFMC / مدينة الملك فهد الطبية / المركز الإعلامي / . / رعاية الكانغارو فكرة علاجية طبيبها الأبوين

"رعاية الكانغارو" فكرة علاجية طبيبها "الأبوين"

 

 

 

أكد استشاري ورئيس قسم الأطفال حديثي الولادة بمدينة الملك فهد الطبية الدكتور سامح أبو زيد بأن اليوم العالمي لرعاية الكانغارو أصبح أحد الأيام التي سيسلط مستشفى الأطفال التخصصي بالمدينة الطبية الضوء عليها خلال السنوات المقبلة بعدما نظمه مؤخراً لمره الثانية علي التوالي ، وستقام الفعالية في بهو مستشفى النساء التخصصي بمدينة المك فهد الطبية، موضحاً بأن مسمى "رعاية الكانغرو" اسم ملفت للانتباه و قد لا يفهم الكثير معناه، وقال:" اليوم العالمي لرعاية الكنغارو هو يوم توعوي و المقصود منه ملامسة جلد الطفل الخديج أو مكتمل النمو لجلد الأب أو الأم، حيث بدأت فكرته عام 1978 في كولومبيا، فبحكم أنها دولة فقيرة و لا تمتلك الإمكانيات لوجود حاضنات لحفظ درجة حرارة أجساد الأطفال حديثي الولادة وقد تسبب ذلك في وفاة كثيرمن الأطفال، و نظراً للحاجة قرروا وضع المواليد على صدور آباءهم و أمهاتهم حتى لا يتعرضون للبرودة و من ثم الوفاة، فلوحظ أن الأطفال الذين يتعرضون لذلك يكون خروجهم من المستشفى أسرع و صحتهم أفضل و نموهم أسرع و معدلات ذكاءهم أعلى، ومن ثم توالت الدراسات على عملية ملامسة جلد الآباء او الأمهات لجلد للمواليد، وجدوا استفادتهم بصورة كبيرة من ذلك، و نصحت بها منظمتا الصحة العالمية و اليونيسيف".

و أضاف الدكتور سامح:" قسم الأطفال حديثي الولادة في مستشفى الأطفال التخصصي في مدينة الملك فهد الطبية يُطبّق عمليات ممارسة رعاية الكانغارو بانتظام، و حتى يتم تطبيق رعاية الكانغارو يُشترط وصول الطفل لسن معين و أن تكون حالته مستقرة و لا يعاني من أي مشاكل، ليتم بعد ذلك ترتيب الجلسة الخاصة لعملية ملامسة الجلد، على أن يرتدي الأب أو الأم ملابس محددة و يجب عدم وضع الروائح القوية كالبخور والعود والعطورات ، وتطبق رعاية الكنغر على الأطفال حديثي الودلاة الخدج ومكتملي النمو ، ثم يمارس العملية لمدة ساعة إلى ساعتين يومياً حتى يخرج من المستشفى، وهذا يعطي شعور للوالدين بدورهما و مساهمتهما في علاج طفلهما".